في إطار تنفيذ حماة حقوق الانسان مشروعها من اجل الحقيقة في كفر نبل. ادلب. 

نشرت من قبل SAAD DIN ALDKHIL في

اقامت حماة حقوق الانسان ورشة تدريبية وبحضور ٤٠ سيدة من اهالي وذوي المختفين قسرا
عن العدالة الانتقالية والياتها وجبر الضرروكشف الحقيقة واحياء الذكرى والمحاسبة
واهمية التوثيق وذلك في ثلاث ايام تدريبية
تلتها ٣ ايام اخرى عن الاختفاء القسري والفرق بين الاختفاء والاعتقال والاعتقال التعسفي والمفقود
ومتى يتنهي الاختفاء وان الاختفاء جريمة مستمرة والضحية ليس فقط المختفي بل اهله وذويه
وفي اخر ٣ ايام
كانت الورشة الاخيرة عن اهمية تكاتف اهالي الضحايا وجمع انفسهم وكيفية استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في الحشد والمناصرة
وتشكيل مجموعة اهالي الضحايا في كفرنبل بريف إدلب
ليصبح عدد الأيام التدريبة ٩ ايام .وكل الشكر للجنود المجهولين ناشطي المنظمة وموثقيها والمدربين الذين بذلوا جهدا مميزا في انجاح الورشات واغنائها بالمواد العلمية.

في إطار تنفيذ حماة حقوق الانسان مشروعها من اجل الحقيقة في كفر نبل. ادلب. اقامت حماة حقوق الانسان ورشة تدريبية وبحضور ٤٠ سيدة من اهالي وذوي المختفين قسرا عن العدالة الانتقالية والياتها وجبر الضرروكشف الحقيقة واحياء الذكرى والمحاسبة واهمية التوثيق وذلك في ثلاث ايام تدريبية تلتها ٣ ايام اخرى عن الاختفاء القسري والفرق بين الاختفاء والاعتقال والاعتقال التعسفي والمفقودومتى يتنهي الاختفاء وان الاختفاء جريمة مستمرة والضحية ليس فقط المختفي بل اهله وذويهوفي اخر ٣ ايام كانت الورشة الاخيرة عن اهمية تكاتف اهالي الضحايا وجمع انفسهم وكيفية استخدام وسائل التواصل الاجتماعي في الحشد والمناصرة وتشكيل مجموعة اهالي الضحايا في كفرنبل بريف إدلب ليصبح عدد الأيام التدريبة ٩ ايام .وكل الشكر للجنود المجهولين ناشطي المنظمة وموثقيها والمدربين الذين بذلوا جهدا مميزا في انجاح الورشات واغنائها بالمواد العلمية.

Posted by ‎Human Rights Guardians حماة حقوق الانسان‎ on Friday, November 9, 2018